أحدث الأخبار
  • 01:29 . الرياض.. زيلينسكي وولي العهد السعودي يناقشان الحرب الروسية الأوكرانية... المزيد
  • 01:13 . وكالة: حزب الله سيوقف إطلاق النار إذا وافقت حماس على هدنة في غزة... المزيد
  • 01:02 . موقع مخابراتي: محمد بن زايد أبدى قلقه من تأثير وضع غزة على الإمارات... المزيد
  • 12:47 . ميناء الفجيرة يوافق على إضافة رصيفين جديدين لتعزيز التجارة... المزيد
  • 09:31 . عقوبات بريطانية على وحدات تابعة للثوري الإيراني لمساعدتها الحوثيين... المزيد
  • 09:30 . "مصدر" تدشن مشروعين جديدين لأنظمة بطاريات تخزين الطاقة في بريطانيا... المزيد
  • 08:10 . السعودية تنفذ حكم الإعدام بحق سبعة مدانين بتهم مرتبطة بـ"الإرهاب"... المزيد
  • 08:06 . "أبوظبي القابضة" تضيف مراقبا "مدعوما بالذكاء الاصطناعي"... المزيد
  • 07:14 . زيلينسكي في الرياض لبحث الأزمة الأوكرانية الروسية... المزيد
  • 07:03 . القوات المصرية تقول إنها أجرت جرى عملية إنزال جوي لمساعدات إلى غزة... المزيد
  • 03:33 . هل تسهل أبوظبي لقاءات الإسرائيليين بالمسؤولين العرب؟... المزيد
  • 02:51 . بنوك وطنية تخفض أسعار الفائدة على القروض الشخصية وبعض التمويلات قبيل رمضان... المزيد
  • 11:29 . استشهاد ثلاثة فلسطينيين برصاص الاحتلال الإسرائيلي في الضفة المحتلة... المزيد
  • 11:28 . قطر تدعو لتحرك عاجل لمنع ارتكاب الاحتلال إبادة جماعية في رفح... المزيد
  • 11:26 . الجيش الأميركي يعلن تدمير أسلحة تابعة للحوثيين باليمن... المزيد
  • 11:24 . احترس.. الاستخدام الطويل لفأرة الكمبيوتر يُهدِّد بمتلازمة النفق الرسغي... المزيد

حيلة نفسية للتخلص من إدمان الطعام.. تعرف عليها

تعبيرية
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 08-02-2024

يستخدم طبيب الأعصاب، جودسون بروير، طريقة جديدة تساعد الأفراد في التعامل مع مشكلة الشراهة والإفراط في تناول الطعام.

وتعتمد طريقة بروير، وهو طبيب نفسي وعالم أعصاب ومدير الأبحاث والابتكار في مركز اليقظة الذهنية بجامعة براون، على ما يسميه "اليقظة الذهنية" لتغيير عادات تناول الطعام من خلال " المشاعر" بدلا من "المعرفة وقوة الإرادة".

ويشير الطبيب، وهو مؤلف كتاب "عادة الجوع: لماذا نأكل عندما لا نكون جائعين، وكيف نتوقف"، في مقابلة مع صحيفة واشنطن بوست إلى أنه ابتكر استراتيجية مدتها 21 يوما للتغلب على الشراهة وتعلم الاستماع إلى إشارات الجسم.

ويقول إنه في المرة القادمة عندما تتناول شيئا لا تستطيع مقاومته، "اسأل نفسك هذه الأسئلة: هل أنا جائع حقا؟ أم لدي رغبة شديدة في تناول الطعام؟ هل أنا أشعر بالملل أو الحزن؟ كيف سيشعرني تناول هذا الطعام؟".

وهذه الأسئلة تساعد الأشخاص في التركيز على ما يحتاجون إليه بالفعل، مقابل ما يريدون، وفق الطبيب.

ويرفض بروير الارتكاز إلى قوة الإرادة لتغيير عادات تناول الطعام، ويقول "من وجهة نظر علم الأعصاب، فإن قوة الإرادة ليست حتى جزءا من المعادلة عندما يتعلق الأمر بتغيير السلوك"، كما أن معرفة ما "يجب" أن نفعله لا يكفي في كثير من الأحيان لجعلنا نغير سلوكنا أيضا، فجميعنا يعرف ما هو الطعام الصحي وغير الصحي، ومع ذلك لايزال الكثير منا يعانون.

ويوضح أن "الشعور هو المكان الذي يحدث فيه تغير السلوك، ولذا يتعين علينا أن نتعرف مرة أخرى على أجسادنا".

وعن طريقة استخدام اليقظة الذهنية، يقول: "أبدأ بالسبب. لماذا أبحث عن الطعام؟ هل أنا جائع فعلا؟ وإذا لم أكن جائعاً، فهذا يشير إلى نوع من العادة التي يمكننا بعد ذلك التعمق فيها".

ويشير إلى أن نظام المكافأة في الدماغ هو ما يبرر تناول ما لا نحتاجه من طعام في بعض الأحيان، فعلى سبيل المثال عندما نشعر بمزاج سيء، فإننا نتناول الطعام لنشعر بالرضا ونزيل المشاعر السلبية.

ويقترح الطبيب تغيير عاداتنا من خلال تغيير موقعها في التسلسل الهرمي لنظام المكافآت، وذلك بتغيير "قيمة المكافأة" لسلوك الأكل في أدمغتنا، والعثور على السلوكيات الأخرى التي تجعل الجسم يشعر بالرضا.

ويوضح بروير على سبيل المثال كيف استطاع التخلص من إدمانه على حلوى الديدان الصمغية gummy worms، ويقول إنه بعد سنوات من الإدمان، بدأ يقول لنفسه إنها شديدة الحلاوة وطعمها مثل المطاط، واستطاع استبدل تلك العادة الراسخة بالتوت.

ويقول إنه في المرة القادمة عندما تلتهم الكثير من الآيس كريم أو البيتزا، تذكر بالتفصيل كيف ستكون أمعاءك المحشوة جراء تناول هذا الطعام، وهو ما سينتج عنه مشاعر ستساعدك في ترك هذه العادة.

وبمرور الوقت، عندما نشعر بهذه الأحاسيس الجسدية غير المريحة المرتبطة بالإفراط في تناول الطعام، ستنخفض قيمة المكافأة في الدماغ.

ويقول إن "العقول هي آلات التنبؤ"، إذ تراجع أدمغتنا الماضي للتنقل في المستقبل، وهذا النوع من التركيز هو بداية تعطيل النمط السيء.

و"يستغرق الأمر من 10 إلى 15 مرة فقط للقيام بذلك حتى نبني ما يكفي من قاعدة البيانات لنتذكر ذلك في المرة القادمة".

وبعد أن يصبح الدماغ محبطا من طعام معين أو نمط سلوكي معين، يصبح الدماغ جاهزا للتغيير.

وبمرور الوقت، عندما تصبح أكثر وعيا بأن الرغبة الشديدة ما هي مجرد أحاسيس في الجسم، يمكنك تعلم كيفية التخلص منها.