أحدث الأخبار
  • 07:28 . مصرف الإمارات المركزي ونظيره الهندي يبحثان التبادل التجاري بالعملة المحلية... المزيد
  • 07:27 . كأس العالم.. تونس تسقط أمام استراليا لتتعقد مهمة التأهل إلى الدور الثاني... المزيد
  • 07:26 . السلطات القطرية تعلن إخماد حريق بمدينة لوسيل دون خسائر... المزيد
  • 12:53 . استهداف قاعدة عسكرية أميركية في سوريا بقصف صاروخي... المزيد
  • 12:53 . "التوطين": نسعى لتوفير 22 ألف وظيفة بالقطاع الخاص بداية من 2023... المزيد
  • 12:06 . "العالمية القابضة" تعتزم تنفيذ أربعة طروحات أولية خلال 2023... المزيد
  • 12:06 . مقتل قائد عسكري موالٍ لأبوظبي بانفجار جنوبي اليمن... المزيد
  • 09:18 . وكالة: تركيا تقترب من الحصول على تمويل قطري بنحو 10 مليارات دولار... المزيد
  • 09:17 . قتلى وجرحى في إطلاق نار في مدرستين بالبرازيل... المزيد
  • 09:17 . إيران ترسل قوات برية إلى الحدود مع العراق... المزيد
  • 09:16 . رئيس الدولة يبحث مع وزير الجيوش الفرنسي تنفيذ اتفاقيات عسكرية... المزيد
  • 09:14 . مشادات بين مؤيدي حكومة إيران ومعارضيها في مونديال قطر... المزيد
  • 09:12 . كأس العالم.. إنجلترا تفلت من الفخ الأمريكي وتكتفي بالتعادل... المزيد
  • 12:15 . تعادل هولندا والإكوادور يُنهي أحلام منتخب قطر في كأس العالم... المزيد
  • 09:37 . مصرع 10 أشخاص إثر حريق مبنى غربي الصين... المزيد
  • 09:36 . مونديال قطر 2022.. إيران تخطف فوزاً مثيراً على ويلز في آخر الدقائق... المزيد

خلال لقاءه وفداً من المعلمين.. رئيس الدولة يؤكد على أهمية الاستثمار في "التعليم النوعي وليس الكمّي"

سمو رئيس الدولة خلال لقاءه وفد من المعلمين
متابعة خاصة – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 06-10-2022

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، على أن الخيار الوحيد لبلادنا حاضراً ومستقبلاً هو التعليم النوعي وليس الكمي ووفق أعلى معايير الجودة

جاء ذلك خلال استقبال وفداً من المعلمين والعاملين في مختلف القطاعات التعليمية في الدولة بمناسبة اليوم العالمي للمعلم، بحسب وكالة أنباء الإمارات "وام"، الأربعاء.

وشدد الشيخ محمد بن زايد على أن الاستثمار في التعليم وتخريج كوادر نوعية متميزة يرتكز في الأساس على إعداد معلم متميز.

وأكد أهمية دور المعلم وعظيم تأثيره في تنشئة الأجيال وتوعيتها وتوجيهها التوجيه الصحيح نحو بناء ذواتهم وأفكارهم خاصة في المراحل الدراسية والعمرية التأسيسية الأولى التي يتشكل فيها وعي النشء وشخصيتهم وتوجههم وأفكارهم.

وشدد على دور المعلم في حماية هذا النشء من الأفكار المتطرفة التي تتسبب في تضليلهم وضياع مستقبلهم وخسارة بلدانهم لطاقاتهم.

وأشار إلى تجربته الشخصية في التعليم قبل حوالي 30 عاماً في الكُلْيَة الجوية ومدى فخره بتلك التجربة والفترة في حياته وهو يرى ذلك الجيل يتخرج ويتولى مناصب مختلفة في خدمة وطنه.

ودعا إلى الاستثمار في تعليم الأبناء بالشكل الأمثل لأنهم طاقات وقدرات ليس لها حدود فمن المهم استثمارها وتطويرها وتوجيهها في الاتجاه الصحيح.

وأشار إلى أهمية تبادل الأفكار التي تسهم في تطوير المجتمعات، داعيا المعلمين إلى طرح الأفكار التي تخدم العملية التعليمية وتطورها.