أحدث الأخبار
  • 01:29 . الرياض.. زيلينسكي وولي العهد السعودي يناقشان الحرب الروسية الأوكرانية... المزيد
  • 01:13 . وكالة: حزب الله سيوقف إطلاق النار إذا وافقت حماس على هدنة في غزة... المزيد
  • 01:02 . موقع مخابراتي: محمد بن زايد أبدى قلقه من تأثير وضع غزة على الإمارات... المزيد
  • 12:47 . ميناء الفجيرة يوافق على إضافة رصيفين جديدين لتعزيز التجارة... المزيد
  • 09:31 . عقوبات بريطانية على وحدات تابعة للثوري الإيراني لمساعدتها الحوثيين... المزيد
  • 09:30 . "مصدر" تدشن مشروعين جديدين لأنظمة بطاريات تخزين الطاقة في بريطانيا... المزيد
  • 08:10 . السعودية تنفذ حكم الإعدام بحق سبعة مدانين بتهم مرتبطة بـ"الإرهاب"... المزيد
  • 08:06 . "أبوظبي القابضة" تضيف مراقبا "مدعوما بالذكاء الاصطناعي"... المزيد
  • 07:14 . زيلينسكي في الرياض لبحث الأزمة الأوكرانية الروسية... المزيد
  • 07:03 . القوات المصرية تقول إنها أجرت جرى عملية إنزال جوي لمساعدات إلى غزة... المزيد
  • 03:33 . هل تسهل أبوظبي لقاءات الإسرائيليين بالمسؤولين العرب؟... المزيد
  • 02:51 . بنوك وطنية تخفض أسعار الفائدة على القروض الشخصية وبعض التمويلات قبيل رمضان... المزيد
  • 11:29 . استشهاد ثلاثة فلسطينيين برصاص الاحتلال الإسرائيلي في الضفة المحتلة... المزيد
  • 11:28 . قطر تدعو لتحرك عاجل لمنع ارتكاب الاحتلال إبادة جماعية في رفح... المزيد
  • 11:26 . الجيش الأميركي يعلن تدمير أسلحة تابعة للحوثيين باليمن... المزيد
  • 11:24 . احترس.. الاستخدام الطويل لفأرة الكمبيوتر يُهدِّد بمتلازمة النفق الرسغي... المزيد

مفتي عُمان: مقاطعة الشركات الداعمة للاحتلال "فرصة ثمينة" للانعتاق من هيمنة الغرب

أحمد بن حمد الخليلي - أرشيفية
وكالات – الإمارات 71
تاريخ الخبر: 09-02-2024

جدد المفتي العام لسلطنة عُمان الشيخ أحمد بن حمد الخليلي، اليوم الجمعة، دعوته لمقاطعة الشركات التي تدعم الاحتلال الإسرائيلي الذي يواصل عدوانه على قطاع غزة، منذ السابع من أكتوبر الماضي.

وقال الخليلي عبر حسابه في منصة "إكس"، إن "مقاطعة الشركات الداعمة للكيان الصهيوني فرصة ثمينة للانعتاق من هيمنة الاقتصاد الغربي الموغل في الرأسمالية، والدفع بالأمة لأن تكون منتجة لا مستهلكة، وقائدة لا مقودة، ومصدِّرة لا مستوردة".

وأضاف الخليلي أن المشاركة الفعالة من الشعوب العربية والإسلامية في حملة المقاطعة التي جرت سابقاً أثرت بشكل بالغ في زعزعة اقتصاد الشركات التي تدعم الاحتلال وتكبدت خسائر باهظة، "ما دفع بعضها إلى إعادة النظر في سياساتها وممارساتها، بل بلغ ببعضها إعلان براءتها من دعم الكيان الغاصب ونفي صلتها به".

وتابع الخليلي: "هذا يؤكد مسؤولية الدول العربية والإسلامية -أنظمة وشعوباً- في تعزيز المقاومة الباسلة في غزة العزة، ودعم صمود أبنائها في مواجهة قوى الاستكبار العالمي".

وعقب بدء العدوان على غزة، انطلقت حملات مقاطعة واسعة في كافة أنحاء دول العالم، لمنتجات الشركات التي أظهرت دعماً وتأييداً للاحتلال الإسرائيلي، ما كبد تلك الشركات، وعلى رأسها سلسلة مقاهي "ستاربكس" الأمريكية، وسلسلة مطاعم "ماكدونالدز"، والعلامة التجارية الإسبانية "زارا"، خسائر بمليارات الدولارات.

ومنذ 7 أكتوبر الماضي، يشن جيش الاحتلال الإسرائيلي حربا مدمرة على قطاع غزة بدعم أمريكي مطلق، خلّفت عشرات الآلاف من الضحايا المدنيين معظمهم أطفال ونساء، فضلا عن كارثة إنسانية غير مسبوقة ودمار هائل بالبنية التحتية.